المرجع

أعظم صفات المنافقين الواردة في سورة المنافقين في الآية الأولى هي صفة

أعظم صفات المنافقين الواردة في سورة المنافقين في الآية الأولى صفة ذكرها الله سبحانه وتعالى ، وهي صفة ترافقهم أينما ذهبوا. بشكل عام ، وأشهر ما تميّزوا به في القرآن الكريم تحديدا في سورة المنافقون ، وغيرها من الأمور المتعلقة بعنوان المقال الرئيسي.

من هم المنافقون؟

المنافقون هم من ظهر لأول مرة في عهد النبي محمد صلى الله عليه وسلم. وقد رأى القرآن كفاراً ، قال تعالى: {وَمَا يُمْنِعُهُمْ فِي تَقْبُولِهُمْ إِلاَّ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ لا يَأْتُونَ إِنَّهُمْ كَسَلُونَ وَلاَ يُنْفِقُونَ إِنَّهُمْ كَسْلًا} ،[1] وهم في أعماق النار الدنيا كما ثبت في القرآن الكريم والله أعلم.[2]

وانظر أيضا: المراد بأهل الرحم:

أعظم صفات المنافقين المذكورة في سورة المنافقين في الآية الأولى صفة.

وقد ميز الله سبحانه وتعالى المنافقين بصفات لا يمتلكها أحد. بل إذا كان للمؤمن فيه إحدى هذه الصفات فهو في فئة النفاق ، وأعظم صفات المنافقين المذكورة في سورة المنافقين في الآية الأولى:

  • يكذب أو ملقاه.

ويقول تعالى في أول آية من سورة المنافقون: {إذا جاءك المنافقون يقولون نشهد أنك رسول الله ، والله أعلم أنك رسول الله. .}[3]

شاهدي أيضاً: هل ينكر القط نعمة يوم القيامة؟

ما هي صفات المنافقين؟

للمنافقين صفات كثيرة ، وهنا نذكر أبرزها:

  • يكذب أو ملقاه.
  • الكسل في أداء العبادة.
  • شدة الخوف والجبن.
  • التبعية والغباء.
  • يبغض الاسلام ويحب الكفر.
  • المظهر الخارجي ليس فيهم.

شاهدي أيضاً: من هو أول من احتفل بالمولد النبوي؟

وقد نوقشت في الآية الأولى أعظم صفات المنافقين المذكورة في سورة المنافقين.

السابق
Link
التالي
العبارة الشرطية [إذا كانت الزاويتان متطابقتان فإن لهما القياس نفسه] ، معكوس هذه العبارة هو

اترك تعليقاً